أبناء زاهدان يؤكدون على رفضهم مخططات الاعداء

الأحد 2 أكتوبر 2022 - 18:37 بتوقيت مكة

قضية ساخنة_خاص الكوثر: تحدث الاستاذ محمد علي مهتدي ، الخبير في الشؤون السياسية من طهران في برنامج قضية ساخنة حول الاحداث الاخيرة التي حصلت في مدينة زاهدان بمحافظة سيستان وبلوجستان في الجمهورية الاسلامية الايرانية.

قال الخبير محمد علي مهتدي : منذ انتصار الثورة الاسلامية في ايران عام  1979حتى اليوم ،أعداء الثورة خططوا لزرع الفتنة  بين أبناء الشعب الايراني حول محورين ، المحور الاول خلاف مذهبي بين "الشيعة والسنة" والمحور الثاني قومي بين ما يسموه "الفرس والعرب والترك" حيث عملت الاستخبارات الصهيونية والامريكية على نشر هذه الفتن بين أبناء الشعب و زرعها بكل الوسائل والطرق.

 وأكمل مهتدي:اما بالنسبة لمدينة زاهدان وانا من هذه المنطقة، زاهدان محافظة فقيرة ومحرومة جدا ولها حدود طويلة مع باكستان وافغانستان  وان بعض الجهات الاجنبية التكفيرية استغلوا هذا لخلق الخلافات المذهبية بين الشيعة والسنة من خلال ارسال الدعاة التكفيرين والسلاح والتكفيريين الارهابيين اليها.

وأضاف الخبير محمد علي مهتدي: ربما ان ارتفاع نسبة البطالة والفقر في زهدان عنصر مهم يستغله الاعداء لاثارة الشغب والفوضى فيها وان جميع أبناء المحافظة  من "سنة وشيعة" ومنذ انتصار الثورة الاسلامية يعيشون معا وكانوا دائما متعاونين ومتضامنين يقوفون موقف رجل واحد في وجه مخططات الاعداء  واليوم ان أبناء زاهدان يقوفون كما كانوا صفا واحدا في وجه الاعداء والاشرار.

برنامج قضية ساخنة برنامج يومي يأتيكم عند الساعة 19:15 و يعاد عند الساعة 8:30 صباحاً  بتوقيت مكة المكرمة عبر قناة الكوثر الفضائية

 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم

الأحد 2 أكتوبر 2022 - 13:32 بتوقيت مكة