الخميس 26-05-202205:35 مكة المكرمة جدول البث

القرآن الكريم: (ولقد علمتم الذين اعتدوا منكم في السبت فقلنا لهم كونوا قردة خاسئين).. (البقرة- 65) حديث اليوم: عن الإمام الحسن(ع) (..فتعلموا العلم فمن لم يستطع منكم أن يحفظه فليكتبه و ليضعه في بيته) المصدر : بحار الأنوار نهج العلماء: آية الله السيد فاطمي نيا : (كل من اُعطي شيئاً ، لقد حصّله في ساعات السحر .. )

{ذَٰلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ ۛ فِيهِ ۛ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ} (سورة البقرة المباركة - الآية 2)

الثلاثاء 25 يناير 2022 - 04:42 بتوقيت غرينتش
{ذَٰلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ ۛ فِيهِ ۛ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ} (سورة البقرة المباركة - الآية 2)

{ذَٰلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ ۛ فِيهِ ۛ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ} (سورة البقرة المباركة - الآية 2)

وقال جلّ اسمه: {إِنَّ هَٰذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ ..} (سورة الإسراء المباركة - الآية 9).

لماذا استعمل القرآن الكريم اسم الإشارة " ذلك " مع كلمة الكتاب (ذَٰلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ ۛ فِيهِ ۛ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ)، واستعمل كلمة " هذا " مع كلمة القرآن (إِنَّ هَٰذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ) ؟

لقد جاء اسم الإشارة " ذلك " وهو للبعيد  مع الكتاب  لعلو منزلته وأنه بعيد عن الريب والشك، وأما استعمال  اسم الإشارة " هذا " وهو للقريب مع القرإن لأن القراءة لاتكون إلا من قريب وليس من بعيد.

فسبحان الذي وضع كل كلمة في مكانها الصحيح، إنه المعجزة ونحن غافلون عنها...

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

* تبقى لديك : (1000) حرف

تعليقات

انقر لعرض التعليقات

الثلاثاء 25 يناير 2022 - 05:59 بتوقيت غرينتش