طوفان الأقصى تطيح مجدداً بأحد المسؤولين الصهاينة

الأحد 12 مايو 2024 - 10:39 بتوقيت مكة
 طوفان الأقصى تطيح مجدداً بأحد المسؤولين الصهاينة

أعلنت وسائل إعلام عبرية استقالة المسؤول عن رسم الشؤون الاستراتيجية بمجلس الأمن القومي الإسرائيلي يورام حامو.

الكوثر - فلسطين المحتلة

واعلنت وسائل الإعلام التابعة للكيان الإسرائيلي استقالة يورام حامو المسؤول عن رسم الشؤون الاستراتيجية بمجلس الأمن القومي الإسرائيلي ورئيس "لجنة ما بعد الحرب" في غزة.

"ما بعد الحرب" هو مصطلح أثاره الصهاينة ووسائل الإعلام المتحالفة مع هذا الكيان عقب بدء التوغل البري للكيان الإسرائيلي على قطاع غزة، والغرض منه هو تحديد مهمة الأوضاع بعد انتهاء حرب غزة وتشكيل مؤسسة لإدارتها من دون فصائل المقاومة وحتى السلطة الفلسطينية، بمشاركة ما يسمى بقوات حفظ السلام العربية.

وخلال الأسابيع والأشهر الماضية التي أعقبت عملية طوفان الأقصى، استقال عدد من المسؤولين العسكريين الصهاينة من مناصبهم، واضطر الكيان الإسرائيلي إلى تعيين بديل لهم.

ولا تقتصر تداعيات طوفان الأقصى على المسؤولين العسكريين، بل طالت المسؤولين السياسيين وبعض الوزراء الصهاينة أيضا، مما أحدث انقساما بين أصحاب القرار، وأحدث فجوة عميقة بين المسؤولين والصهاينة في الأراضي المحتلة.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم

الأحد 12 مايو 2024 - 09:42 بتوقيت مكة