شخصيات تركمانية في العراق: اميركا سببا للازمات ونرفض تواجدها في العراق خلال 2022

الخميس 25 نوفمبر 2021 - 09:51 بتوقيت طهران
شخصيات تركمانية في العراق: اميركا سببا للازمات ونرفض تواجدها في العراق خلال 2022

عبرت شخصيات تركمانية في ديالى، الاربعاء، عن رفضها بقاء القوات الاميركية بعد الاول من كانون الثاني/يناير 2022.

وقال ارشد اوغلو سياسي تركماني ،ان" القوات الامريكية تتحمل الجزء الاكبر من ازمات العراق الامنية خاصة مع دورها المشبوه في دعم الخلايا المتطرفة قبل وبعد 2014" لافتا الى ان "وجودها له تاثير سلبي في المشهد الامني العام".

واضاف اوغلو ،ان" موقف التركمان واضح في دعم اخراج القوات الامريكية وعدم ابقاء اي جندي بعد الاول من كانون الثاني 2022 القادم".

اما حسن البياتي وهو شخصية عشائرية من التركمان فقد اشار الى ان" التركمان يدعمون موقف القوى الوطنية الرافضة لوجود القوات الامريكية في العراق" لافتا الى ان "البلاد لديها قوات قادرة على مسك زمام الامن والسيطرة على اي تهديدات مباشرة على الاستقرار".

واضاف البياتي،ان" ثورة شعبية ستنطلق بداية العام المقبل اذا لم تخرج القوات الامريكية من العراق" مبينا "انها متورطة باستهداف الحشد الشعبي وبقية الاجهزة الامنية وخروجها بات ضرورة وطنية".

وتدعم القوى الوطنية العراقية قرار اخراج القوات الامريكية من البلاد نهاية العام الجاري وتعتبره ضرورة وطنية لانهاء حقبة لها تاثير سلبي على امن واستقرار البلاد.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم

الخميس 25 نوفمبر 2021 - 09:51 بتوقيت طهران

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

* تبقى لديك : (1000) حرف

تعليقات

انقر لعرض التعليقات