رغم أمر احضاره لجلسة استجواب بانفجار مرفأ بيروت .. دياب يغادر لبنان

الأربعاء 15 سبتمبر 2021 - 11:43 بتوقيت طهران
رغم أمر احضاره لجلسة استجواب بانفجار مرفأ بيروت .. دياب يغادر لبنان

لبنان-الکوثر: غادر رئيس وزراء لبنان السابق حسان دياب بيروت امس الثلاثاء، رغم إصدار النيابة أمر إحضار له على خلفية حادث انفجار مرفأ بيروت أغسطس/ آب 2020.

وأفادت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان، أن المحقق في جريمة انفجار مرفأ بيروت القاضي طارق البيطار، أحال على النيابة العامة التمييزية مذكرة إحضار في حق رئيس الحكومة السابق حسان دياب، بعد تشكيل الحكومة الجديدة.

وبدوره، أحال المحامي العام التمييزي القاضي غسان الخوري المذكرة على المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي للتنفيذ، علمًا أنه قد تم تحديد جلسة استجواب لدياب في العشرين من سبتمبر/ أيلول الحالي.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية أنها تواصلت مع دياب وقد أٌقر بمغادرته إلى الولايات المتحدة، لافتا إلى أنه كان أعلن في مقابلة تلفزيونية سابقة أنه ينوي السفر لرؤية ولديه هناك، حيث يتابعان دراسة الطب في جامعتين أميركيتين، وهو في شوق إليهما.

وأوضح حسان دياب في حديث صحفي من داخل الطائرة التي تقله أنه سيغادر مطار إسطنبول متوجها إلى الولايات المتحدة، مفيدًا بأنه سيبقى خارج البلاد قرابة أربعة أسابيع كي يتمكن من رؤية ولديه الموجودين في ولايتين أميركيتين على أن يعود على إثرها إلى لبنان.

وكان رئيس حكومة تصريف الأعمال، حسان دياب، رفض الخضوع لاستجواب القاضي فادي صوان في إطار التحقيقات بملف انفجار مرفأ بيروت.

وكان المحقق العدلي في ملف انفجار مرفأ بيروت وجه اتهامات بالإهمال والتقصير والتسبب بوفاة وايذاء مئات الأشخاص، إلى حسان دياب، رئيس حكومة تصريف الأعمال ووزير المال السابق علي حسن خليل، ووزيري الأشغال العامة السابقين غازي زعيتر ويوسف فنيانوس.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم

الأربعاء 15 سبتمبر 2021 - 11:39 بتوقيت طهران

تعليقات