باقري: الاواصر القلبية بين شعبي إيران والبوسنة والهرسك حقيقة ثابتة

الأحد 2 يونيو 2024 - 10:39 بتوقيت مكة
 باقري: الاواصر القلبية بين شعبي إيران والبوسنة والهرسك حقيقة ثابتة

استقبل القائم بأعمال وزارة الخارجية الايراني، علي باقري كني، وزيرة خارجية البوسنة والهرسك السابقة، أمس السبت واجرى محادثات معها.

الكوثر_ ايران

جاء ذلك خلال لقاء وزير الخارجية الايراني بالوكالة علي باقري مع وزيرة خارجية البوسنة والهرسك السابقة، التي تزور طهران للمشاركة في مراسم احياء ذكرى رحيل الإمام الخميني (رض) ومراسم تابين الرئيس الشهيد ووزير الخارجية.

وفي هذا اللقاء أعرب وزير الخارجية الايراني بالوكالة عن تقديره لرسائل التعزية التي بعثها المسؤولون على المستوى السياسي والديني والشعبي في البوسنة والهرسك إلى الحكومة والشعب الإيراني، وقال ان فقد الشخصيتين البارزتين في حكومة الجمهورية الإسلامية الإيرانية، الشهيدين رئيس الجمهورية ووزير للخارجية، خسارة كبيرة لايران وشعبها، ولكن بدعامة الايمان وحماية وامل الشعب هنالك صورة مشرقة أمام بلادنا لاجتياز هذه الظروف الصعبة .

وأشار باقري أيضًا إلى العلاقات الودية والعريقة بين البلدين إيران والبوسنة والهرسك وأضاف: لدينا نظرة إيجابية للعلاقات مع البوسنة والهرسك، والاواصر القلبية العميقة بين شعبي إيران والبوسنة والهرسك حقيقة ثابتة لا يمكن إنكارها، وإيران كانت دائما ركيزة قوية وموثوقة يمكن الاعتماد عليها لضمان مزيد من تطوير العلاقات بين البلدين.

بدورها اعربت وزيرة خارجية البوسنة والهرسك السابقة بيسرا توركوفيتش، في هذا اللقاء، عن تعازيها باستشهاد الرئيس رئيسي ووزير خارجية ايران وأشارت إلى علاقات العمل الطيبة التي كانت تربطها بالشهيد أمير عبد اللهيان ودعمه وجهوده الحثيثة لتطوير وتوسيع العلاقات بين طهران وسراييفو.

وأشارت إلى الدعم الشامل الذي تقدمه إيران حكومة وشعبا لشعب البوسنة والهرسك منذ الحرب الصعبة في هذا البلد حتى الآن، وثمنت دعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية للقرار الصادر حول مذبحة سربرنيتسا في الجمعية العامة للأمم المتحدة واعربت عن املها في ان تتوفر الارضية لتطوير وتعزيز العلاقات بين البلدين.

مزيد من الصور

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم

الأحد 2 يونيو 2024 - 08:57 بتوقيت مكة