عراق الغد.. الشعب العراقي يرفض تواجد القوات الاميركية المحتلة في البلاد

الإثنين 24 يونيو 2024 - 15:32 بتوقيت مكة

قال الدكتور وسام عزيز الكاتب والمحلل السياسي إن المقاومة العراقية أخذت مهلة للتفاوض لإخراج القوات الامريكية المحتلة كما نعلم أن هذه القوات لاتدرك معنى التفاوض والوعود.

خاص الكوثر - عراق الغد

أكد الكاتب والمحلل السياسي من بغداد الدكتور وسام عزيز أن الاميركان لايريدون ان يغييروا شيئاً  في التعاطي مع الجانب العراقي سيما في موضوع الأمن،  وهذا دعا المقاومة العراقية ان تكون صولتها ، وذلك تزامنا مع المرحلة الرابعة التي دخلت فيها عمليات طوفان الأقصى.

واضاف الدكتور وسام عزيز:   المقاومة اعطت مهلة للتفاوض لإخراج القوات الاميركية المحتلة ونحن نعلم جيداً ان هذه القوات تعرف معنى التفاوض والوعود، اما علينا أن نترك الفرصة ولو بدرجة بسيطة للحكومة، اما أننا وبعد مرور أربعة أم خمسة أشهر لم نشاهد أي تحرك ملموس من الحكومة ولا من الجانب الاميركي الذي يتعامل مع الحكومة العراقية على انها تابعة، من جانب آخر الاميركان لايفهمون أبدا الا لغة المقاومة وهذا مايعرفه المقاومون، فبعد عام 2011 وخروج قوات الاحتلال من العراق كانت اللغة الاساسية التي تعاملنا بها مع الاميركان هي لغة المقاومة، وأن العامل الحقيقي والمؤثر لإخراج الاحتلال كانت صواريخ المقاومة العراقية.

وقال الدكتور عزيز:   المشكلة ليست فقط في التعاطي مع المقاومين بل الثنائية التي تتعامل معها الحكومة مع المقاومين ومع الاحتلال، وبما ان الحكومة نابعة من الشعب، الشعب العراقي اغلبهم يرفضون الوجود الامريكي في العراق.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم

الإثنين 24 يونيو 2024 - 10:39 بتوقيت مكة